حواديت الساعة

الكاتب أحمد سامي الجمل: “دراماتوكسين” مجموعة قصصية مختلف في معرض الكتاب

الكاتب أحمد سامي الجمل: "دراماتوكسين" مجموعة قصصية مختلف في معرض الكتاب

“دراماتوكسين” مجموعة قصصية مختلف في معرض الكتاب

ينتظر عشاق القراءة كل عام معرض القاهرة الدولي للكتاب لاقتناء أفضل الكتب في مختلف المجالات وخاصة مجال الأدب بكل فروعه رواية وقصة وديوان.

موقع الحدوتة المصري الاماراتي يتناول بشكل مستمر قصص وحكايات أفضل الأعمال الأدبية الموجودة في المعرض وتحاور كتابها المميزين.

بطل حوار اليوم أحمد سامي الجمل الكاتب الشاب والذي يشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب بمجموعة قصصية بعنوان “دراماتوكسين”.

أولا من انت لمن لا يعرفك من المصريين؟
انا ادعى احمد سامى الجمل …وأعمل وكيلا للنائب للعام منذ سنوات عدة ..درست بالطبع فى كلية حقوق جامعة طنطا وعملت بمجال المسرح فترة كبيرة من حياتى قبل عملى الحالى ممثلا ومخرجا وقارئا لعدد من النصوص الوطنية والعالمية فى ذلك المجال … اقرأ منذ نعومة اظافرى واعشق القراءة ولولاها ما كتبت حرفا اليوم … تأثرت كغيرى بكثير من العباقرة الذين شكلوا وعينا ونحن صغارا مثل نبيل فاروق واحمد خالد توفيق وخالد الصفتى بالإضافة الى العديد من اعمال الرائدين كنجيب محفوظ ومصطفى محمود وغيرهم الكثير …كل هؤلاء شكلوا منى مادة خام جديدة للكتابة …كتبت الكثير من المقالات والقصص القصيرة والروايات والابيات الشعرية خلال سنوات عدة …كنت اكتب من اجل الكتابة وحبا فى صناعة حبكة جديدة فى كل مرة اكتب فيها …لا اخفيك سرا انى املك عشرات وعشرات من القصص المكتوبة خلال فترة كبيرة من حياتى مضت …وفى كل مره كنت اطور منها وما زلت بالتاكيد …عملى بالنيابة والمسرح من قبله اضافوا لى الكثير فى طريقة الكتابه وعلى مستوى الافكار التى اتناولها.

بم ستشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب؟

انا اشارك بمجموعة قصصية فى كتابى المتواضع (دراماتوكسين) وهو كتاب ذو طابع خاص يحتوى على مجموعة من القصص القصيرة المنفصلة عن بعضها البعض كل منها مختلف تماما منها الفصحى ومنها العامية منها البوليسى والرومانسى والكوميدى وكل منها له مغزى ونهاية مختلفة.

دراماتوكسين مقصود بها السم الذى نستشعره من خلال الدراما …السم الذى يحول مجرى حياتنا ويغير نهايتنا …وذلك ما تقصده جميع القصص باختلاف موضوعها ومحتواها، ففى كل قصة يكون هناك امرا جللا هو ما يغير نهايتها وموضوعها ويجعلك تعرفين المغزى فى النهاية.

الكتاب عبارة عن خمسة عشر قصة قصيرو تتناول افكار كثيرة منها الثقة والعدالة والانتقام والاخلاص فى الحب ودوافع الانتحار والنصب وكذا الصبر والابتلاء واشياء اخرى كثيره وكل قصة منها تتناول فى فحواها احد تلك المعانى ….وتريد توصيلها.

 

أي دار نشرت العمل ؟

الكتاب صدر عن دار دريم بن للنشر والتوزيع وهو باكورة اعمالى والدار تعاونت جدا معى من اجل اخراج العمل بشكل جيد جدا وهى صاحبة الفضل بعد الله فى صدور كتابى الاول بهذا الشكل الذى يرضينى.

كيف ترى معرض القاهرة الحالي للكتاب؟
المعرض في تلك السنة سيكون مميز جدا وخاصة وهناك حالة كبيرة من الاهتمام حوله تلك المرة وهى المرة الاولى بعد الخمسين ولذلك سيكون ذو طابع خاص ….ساقوم باقتناء العديد من الكتب من المعرض ولكن سأنتظر وجودى هناك اولا لاقتنى العديد من الاعمال وافاضل بينها.

ما هي رسالتك لقراء عملك؟
اتمنى من الجميع قراءة عملى (دراماتوكسين) واطمح أن تنال كلماتى اعجابكم وتؤثر بكم ولو بالقليل …كما أطمح فى تقبل جميع نقدكم بصدر رحب لأنى اكتب من اجلكم ونقدكم هو طريقى البناء الذى سأسير عليه مستقبلا .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock